موضوع تعبير عن النظام بالعناصر كامل


يعد النظام أساس النجاح فى كل امور الحياة فبالنظام ينجح الإنسان فى كافة أمور حياته من التعليم وحتى عمله وحياته العائلية، بالنظام ايضا  يتفوق الطلبة فى مدارسهم ويحصلون على اعلى الدرجات، ويتفوق الموظف فى عمله ويترقى سريع، ويتفوق العالم فى علمه.

عناصر الموضوع

1- أهمية النظام فى حياة الفرد

2- دور التنظيم في تنمية المجتمع

3- التنشئة الصحيحة هي تربية الابناء على النظام

4- النظام أساس التقدم والرقى

النظام هو ترتيب وتنظيم الأشياء فى أماكنها المحددة، وهو أيضا تنظيم الوقت لاتمام  المهام المطلوبة وانجازها بدقة وعناية، وكلمة نظام تعنى كثير من الأمور فبهذه الكلمة تعلو شان مجتمعات وتنخفض بدون النظام

لايستطيع اى شخص ان يتقدم دون النظام فالبنظام تتقدم الأمم وتعلو شانها وبتنظيم الوقت وتنظيم الأعمال وتنظيم الحياة الخاصة بنا يجعلنا فى مقدمة الدول، فلا تستطيع أي دولة أن تنهض دون سيرها على النظام والدقة فى إتمام المهام المطلوبة من الشخص عملها.

أهمية النظام فى حياة الفرد

يعد النظام من الأمور المهمة التي يجب أن يهتم بها الفرد لكى يعلو شأنه وينجح فى حياته العملية والعلمية، مجرد ترتيب حياته على نظام  معين مرتب ومنظم سوف يساعد على تقدمه ونجاحه وارتقاؤه إلى أعلى المناصب، وتستقر حياته ويستمتع بها لأنه ينظم امور حياته فى العمل والمنزل وسيجد وقتا كثيرا  لممارسة كل مايحلو له سواء الخروج مع عائلته أو مع أصدقائه، وسيجد ساعات للراحة والترفيه بكل أشكاله، أما اذا ترك الانسان النظام ومارس حياته بشكل عشوائى دون تنظيم او ترتيب سيفشل فى حياته ولايرى تقدما ولا تطورا فى ذاته وكيانه وحياته العملية والمعملية، ولم يجد وقتا كافيا لممارسة الاجتماعيات ومقابلة اصدقائه واقاربه، لذا يجب على الفرد تنظيم وقته وترتيب حياته وأولوياته بشكل مستمر حتى يتقدم ويرتقي ويصل إلى ما يحنو إليه.

دور التنظيم في تنمية المجتمع

يعد التنظيم من اهم الاسباب فى تنمية وتقدم المجتمع وعلى تكوين دولة قوية ومتحضرة  فتنظيم العمل يساعد على زيادة الإنتاج ورفع مستوى المعيشة لدى المواطنين، وتجعل حياة الدولة فى راحة وتساعد الدولة على الرقي والتطور بشكل مستمر.

ويعد تقدير أهمية الوقت من الأمور التي يستطيع ان ينجح بها الفرد فى حياته وبنجاح الفرد ينجح المجتمع ككل وتتحقق الفائدة للجميع ونرى الطريق نورا، وحتى إذا قامت الدولة بتنظيم حركة المرور بشكل صحيح ستتفادى كثير من الحوادث ويصبح الطريق سالما لكافة الأفراد فى المجتمع.

التنشئة الصحيحة هي تربية الابناء على النظام

تربية الأبناء على النظام تجعل من حياتهم تفوق وابتكار فيجب تعليم الأطفال فى الصغر على تنظيم المهام لديه وتنظيم الوقت فى المذاكرة وعدم تأجيل واجب اليوم الى الغد وعمل جدول للمذاكرة منظم وترتيب الكتب الخاصة بهم فور الانتهاء من المذاكرة، فإن ذلك يعمل على تفوقهم وزيادة كفاءتهم فى الدراسة.

ويعد النظام من اولويات الحياه التى يجب على الفرد التحلى بها لانها تساعده فى ارتقاء منصبه، وترتيب أمور حياته لذلك يجب علينا جميعا ان نتبع النظام فى سيرنا فى الشوارع بالسيارات وتنظيم أوقات المذاكرة والترفيه، وترتيب الأولويات الخاصة بنا بتنظيم الوقت تصبح الحياة سهلة ويتقدم الفرد ويعلو من شأنه بالمجتمع ويصبح جديرا بالاحترام من رئيسه بالعمل واصدقائه.

النظام أساس التقدم والرقى

الشخص المنظم والمرتب يجعل من مجتمعه طاقة نور وتقدم ورقي، أما الشخص المهمل الذى لا يرتب حياته يضعف المجتمع ككل ويعمل على تأخره وجعله فى مرحلة من التدنى وعدم التحضر، لان المجتمع كالجسد إذا صلح فيه الأفراد أصبح سليما عافيا ومتطورا اما اذا اهمل فيه الافراد اصبح متأخرا متدنيا لذلك احرص عزيزى الإنسان أن تنظم حياتك وتجعل منها أسطورة يتقدم من خلالها المجتمع ويعلو.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.